شركة LG الجزائر تتأثر بقانون الإستيراد الأخير وتعمل على إيجاد حلول قبل سنة 2020

تعتبر شركة LG أحد الشركات الحاضرة بقوة في السوق الجزائري حيث تحتل الشركة المرتبة الثانية في السوق الجزائري بحصة سوقية تقدر بنسبة 28%.

وتعد سنة 2017 سنة مميزة لأغلب الشركات التي تقدم منتجات كهرو منزيلية حيث تم بيع 87 ألف وحدة من مختلف العلامات التجارية.

لكن وبعد إقرار الحكومة الجزائرية لقوانين استيراد جديدة تتمثل في استبدال صيغة الدفع نقدا للواردات بصيغة الدفع المؤجل لتسع أشهر على آلا يتجاوز السنة.

وتم تطبيق القانون على الأجهزة الكهرومنزلية إلى جانب الهواتف المحمولة ومكوناتها.

لينخفض حجم الإيرادات بنسبة 4٪ وأنخفضت المبيعات بنسبة 14%.

بالنسبة لموقف شركة LG من القانون الجديد فلم يخفي السيد “دايان لي” رئيس قسم الترفيه المنزلي في LG Electronics Algeria استيائه من القانون الجديد، وصرح:

لقد عقدنا عدة اجتماعات مع الحكومة الجزائرية.

إننا نعمل بجد لإيجاد حل في غضون مدة لا تتجاوز مدتها الشهر.

وأبدى السيد “دايان” تفائله بالسنة المقبلة 2020 معبرا عن آمال العودة القوية ومتمنيا أن يستقر السوق الجزائر بشكل أكبر.

المصدر

اقرأ أيضا:

تسميات الهواتف المحمولة والرغبة في أن يكون الاسم ذو شُهرة أكبر

ادعم المحتوى بمشاركته ...

حول الكاتب

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه | مؤسس وصاحب بعض المشاريع التقنية.

أترك تعليقا

التعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.