شركة كوندور: التحضير لإحالة أكثر من 2000 عامل على البطالة

سبق وأشرنا في موضوع سابق على موقع أندرويدي بالإضطرابات التي تشهدها شركة كوندور الجزائرية، والتي تزامنت مع تغيير الحكومة لقوانين الاستيراد، والمتعلقة بالمنتجات التي تندرج ضمن مجموعة SKD/CDK.

بعدها بدأت تظهر بوادر الأزمة الحقيقية للشركة من خلال إعلان تخفيضات على جملة هواتفها على مستوى فضاءاتها مع توقيف الضمان على الأجهزة التي تباع في المحلات الخاصة لعدم وجود قطع غيار وعدم استيرادها من الشركة.

ليتضح فيما بعد خبر إحالة أكثر من 40% من عمال مجمع كوندور المتخصص في الصناعات الإلكترونية بالمنطقة الصناعية لبرج بوعريريج على البطالة.

وفقا لوكالة الأنباء الجزائرية، فإن توقيف العمال سيمس ما يعادل قرابة ألفي عامل من كلا الجنسين يعملون بوحدات الشركة وبخاصة قطاع تركيب الهواتف النقالة والأجهزة الكهرومنزلية على مستوى المنطقة الصناعية ببرج بوعريريج.

وبحسب ذات المصدر فإن القرار يعود لعدم القدرة على الإستيراد ما سبق وأشرنا له ما يعني عدم القدرة على الإستمرار في عملية التركيب.

للعلم فإن مجمع كوندور يشغل أكثر من 6500 عامل عبر مختلف فروعه الصناعية.

وأفاد ممثل عن إدارة كوندور بالتصريح:

تم مباشرة المفاوضات بين الإدارة وممثلين عن العمال بشأن آليات تطبيق البطالة التقنية للعمال المسرحين وذلك وفقا لما ينص عليه قانون العمل.

وكانت شركة كوندور من شركات الهواتف المحمولة الرائدة في الجزائر بفضل أسعار هواتفها وتنوعها.

فهل سنرى شركة إيريس تسير على خطاها أم أنها لن تتأثر بقوانين الإستيراد الجديدة التي سنتها الحكومة الجزائرية.

اقرأ أيضا:

كوندور تعلن عن تخفيضات في أسعار الهواتف المحمولة تصل لـ50%

ادعم المحتوى بمشاركته ...

حول الكاتب

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه | مؤسس وصاحب بعض المشاريع التقنية.

أترك تعليقا

التعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.