الجزائر وعملة البيتكوين، هل ستعاود الحكومة النظر في قرار حظرها

تمر الجزائر بمرحلة جد حساسة في تاريخها الحديث.

وذلك لما يعرفه المشهد السياسي والاجتماعي في الجزائر من حراك شعبي حرك به المنظومة الحكومية القابعة على هياكل السلطة منذ 20 سنة.

إذ وبعد اعلان الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة الترشح لعدة خامسة خرج ملايين الجزائريين للشارع يوم 22 فيفري رافضين لذلك مطلقا

ومع مرور الوقت وبدء الاستجابة من طرف الحكومة صعد الشعب الجزائري من مطالبه

والتي أضحت عزل وتنحية الحكومة الحالية عن بكرة أبيها.

في وقت سابق من بداية العام الماضي بالضبط في شهر جانفي 2018.

أصدرت الحكومة قرار بحظر عملة البيتكوين وحظر عملية حفظها أو أي نشاط على علاقة بها كعملية تعدينها أو المتاجرة بها.

ما جعل العديد من الجزائريين المهتمين بالعملات الرقمية المشفرة يتأسفون لهذا القرار الغير مدروس.

إذ أن الجزائر الدولة العربية الوحيدة التي تمنع وتحظر البيتكوين، بينما نجد دول الجوار كتونس والمغرب يسمحون بذلك بشكل عادي

وبعض الدول المتقدمة الأخرى تسارع في تبنيها وترى أنها ستكون بمثابة النقود المستقبلية.

تقدم عملة البيتكوين اللامركزية (لا يوجد أي بنك مركزي في العالم يديرها أو يتحكم فيها) عدة حلول من شأنها رفع وتيرة الاقتصاد الوطني الجزائري مثل:

  • تسريع وتفعيل عملية الدفع الالكتروني الذي تأخرت الدولة الجزائرية عنه كثيرا وقدمت بعض الحلول التي لم ترقى لتطلعات المستخدمين مثل البطاقة الذهبية وتطبيق بريدي موب.
  • تقدم عملة البيتكوين تحويل مالي رقمي سريع ولا يحتاج إلى أي عتاد اضافي أو مصاريف تحويل.
  • الانفتاح عن العالم أكثر بتوفر وسيلة للدفع الالكتروني وامكانية الشراء عن طريقه في العديد من المتاجر التي تقبله كوسيلة دفع.

كانت هاته بعض الحلول والاقتراحات التي تحملها عملة البيتكوين للمستخدمين الباحثين عن سبل وطريقة للدفع الالكتروني في الجزائر.

للعلم تقدر وحدة البتيكوين في الوقت الحالي بقيمة 4900 دولار حسب المصدر.

فنتمنى أن تأتي حكومة جزائرية جديدة تكون أكثر انفتاحا عن الحلول العصرية وتعاود نظرها في عملة البيتكوين.

ادعم المحتوى بمشاركته ...

حول الكاتب

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه | مؤسس وصاحب بعض المشاريع التقنية.

أترك تعليقا

أضف تعليقك

التعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.