شركة قوقل تقرر غلق خدمتها قوقل + في شهر أفريل المقبل

دخلت شركة قوقل سباق التنافس مع شركة فيسبوك التي أصبحت من أقوى الشركات العالمية في مجال شبكات التواصل الاجتماعي.

وذلك عن طريق طرح شبكة قوقل + سنة 2011 بمميزات قوية وبمواصفات ترقى لكونها أحد عمالقة صناعة التقنية في العالم.

شبكة قوقل + وحسب آخر الاحصائيات فإن عدد مستخدميها النشطين بشكل شهري وصل لغاية 111 مليون مستخدم نشط في سنة 2015.

ظهرت مؤخرا العديد من المشاكل بالشبكة منها تسريب بيانات المستخدمين (أكثر من 500 مليون حساب)

وكذا عدم تحقيق الأهداف التي رسمتها الشركة بأن تكون منافس قوي لشركة فيسبوك

الأمر الذي لم يحدث باعتبار أن فيسبوك لم تبقى مكتوفة الأيدي بل توجهت نحو التوسع والاستحواذ على منصات تتماشى مع خطتها وأهدافها كأكبر شبكة اجتماعية في العالم، حيث استحوذت على واتساب، انستغرام …

وعليه قررت قوقل الانسحاب من السباق والتوجه فيما تجيده من خلال وقف خدمات قوقل+ مع اشعار المستخدمين بضرورة تحميل بياناتهم قبل شهر أفريل المقبل (2019)

لم تظهر قوقل أي نيّة في استئناف التحضير لشبكة اجتماعية جديدة بل يبدو أنها أشاحت بناظرها حول هذا الأمر.

على الأقل في الوقت الحالي.

ادعم المحتوى بمشاركته ...

حول الكاتب

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه | مؤسس وصاحب بعض المشاريع التقنية.

أترك تعليقا

التعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.